منتدى الاحرار
السلام عليكم ورحمة الله

اهلا وسهلا بك زائرنا في منتدى الاحرا ر

نتشرف ان تكون احد افراد اسرة المنتدى

والتسجيل معنا في المنتدى

منتدى الاحرار

اهلا وسهلا بك يا زائر في منتدى الاحرار
 
الرئيسيةلـمـشـاركـات الـجـديـدةمركز رفع الصوراليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اهلا وسهلا بجميع اعضاء وزوار منتدى الاحرار نتمنى لكم قضاء اسعد الاوقات معنا ....... ادارة المنتدى
رسالة الى زوارنا الكرام إخواني زوار منتدى الاحرار الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....وبعد ... يوجد قسم افتتح من أجل أن تتواصلون معنا ويطيب لنا أن تسجلوا لنا انطباعاتكم ومرئياتكم عن المنتدى في هذه الصفحة وماذا يجب علينا تجاهكم وتجاه الأعزاء الأعضاء والأصدقاء معنا في المنتدى وما تودون رؤيته في منتدانا ونتمنى منكم تسجيل ملاحظاتكم أو ماترغبون في إضافته أو الاهتمام بها أو طرح فكرة معينة تريدون تحقيقها طبعاً الكتابة هنا لاتحتاج لتسجيل عضوية , فقط اذكرلنا اسمك الصريح , أو الاسم المستعار لتسجيل كلمة تفضلوا هـــنـــــا  

شاطر | 
 

 دروس ليالي رمضان : رمضان فرصة للقيام بالأمانات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زراك محمد
عضو جديد
عضو جديد


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 26/07/2013
mms

مُساهمةموضوع: دروس ليالي رمضان : رمضان فرصة للقيام بالأمانات   الثلاثاء يوليو 01, 2014 1:46 pm

دروس ليالي رمضان : رمضان فرصة للقيام بالأمانات
02رمضان 1435 / 15 يونيو 2014
محمد زراك إمام وخطيب المسجد الكبير بأولاد برحيل المغرب



اما بعد فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، نسأل الله تعالى أن يجعل جمعنا هذا جمعا مرحوما، وأن يجعل تفرقنا منه تفرقا سالما من الشر معصوما، اللهم لا تفرق جمعنا هذا إلا بذنب مغفور، وسعي مشكور، وتجارة لن تبور، وعمل متقبل مبرور، برحمتك يا عزيز يا غفور.
أيها المؤمنون: كثير من الناس يقع منهم التفريط في الأمانات العظمى، التي ائتمنهم الله تعالى عليها! وإن شهر رمضان فرصة للإنسان،  لأن يقوم بهذه الأمانات ، وما أكثرها!
فمنها أمانة تزكية النفس وتربيتها: فالعبد إذا صلى وصام وتعبد لله تعالى، يصبح عنده من التقوى والورع, والخوف والمراقبة, ما يجعله يراقب الله عز وجل في جميع أموره, ولذلك لا تجتمع العبادة الحقيقية مع الفجور أبداً، اسمع ماذا يقول الله تعالى عن الياماأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون  فإذا رأيت إنسانا يصوم لكنه يأكل أموال الناس بالباطل، ويسعى بالفساد بين الناس، ويرتكب الفحشاء والمنكر,  فهذا صيامه صورة بلا حقيقة، صحيح أنه يجزِئُه ولا يحسب كافراً, لكنه ما حقق الصيام الكامل، وقد أشار الرسول r إلى هذا المعنى في قوله: «من لم يدع قول الزور والعمل به فلي لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه »
والعابد لله عبادة صحيحة, لا تجد -مثلاً- في قلبه غلاً, أو حقداً, أو حسداً, أو بغضاء, أو كبراً, أو غشاً للمسلمين؛ لأن قلبه نظيف وهو يقرأ قول الله سبحانه: يَوْمَ لا يَنْفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ . ولذلك كان الصالحون الأولون، أعجوبة في تربية نفوسهم وتزكيتها, إمامهم  وقدوتهم سيدنا محمد r .
كان الصحابة يوما جلوسا مع رسول الله فقال: يطلع عليكم الآن رجل من أهل الجنة، فطلع رجل من الأنصار، فلما كان الغد قال رسول الله مثل ذلك، فطلع ذلك الرجل مرة اخرى، فلما كان في اليوم الثالث قال رسول الله مثل مقالته ، فطلع ذلك الرجل ، فتبعه عبدالله بن عمرو بن العاص، فقال: إني لاحيت أبي فأقسمت أن لا أدخل عليه ثلاثا، فإن رأيت أن تؤويني إليك حتى تمضي فعلت، قال: نعم، فبات معه تلك الليالي الثلاث فلم يره يقوم من الليل شيئا، غير أنه إذا تقلب على فراشه ذكر الله وكبر، قال عبدالله: فلما مضت الثلاث ليال كدت أن أحتقر عمله، فقلت: يا عبدالله لم يكن بيني وبين أبي غضب ولاهجر، ولكني سمعت رسول الله يبشرك بالجنة ثلاث مرات، لكني لم أرك تعمل كثير عمل، فما الذي بلغ بك ما قال رسول الله؟، قال: ما هو إلا ما رأيت، فلما وليت دعاني: ما هو إلا ما رأيت غير أني لا أجد في نفسي لأحد من المسلمين غشا، ولا أحسد أحدا على خير أعطاه الله إياه، قال عبدالله: هذه التي بلغت بك  ما بلغت، وهي التي لا نطيق، فرمضان فرصة لنبلغ هذه المرتبة التي بلغها هذا الصحابي الجليل.


ورمضان فرصة للقيام بأمانة رعاية الأولاد: قد يكون الكثير منا من الآباء والأمهات، يأتي في رمضان إلى المسجد ليعبد الله، لكن عنده أولاد كبار وصغار, ترك الحبل لهم على الغارب, يسرحون ويمرحون, وقد يتدربون على المخدرات أو الفساد الأخلاقي والانحلال والجرائم! وهذا ليس من رعاية الأمانة, لأن الرسول r يقول: {كلكم راع، وكلكم مسئول عن رعيته} بل عليك في رمضان أن تضاعف من اهتمامك بأولادك! فتدربهم على الصيام مثلاً, لأن كثيراً من الأولاد والبنات وخاصة البنات، تبلغ ولا تصوم, لماذا؟! لأنها تستحي أن تقول لأهلها إنها حاضت! وأهلها ينظرون إليها على أنها مازالت طفلة، لذلك ينبغي أن يعوَّد الأبناء على الصيام,  فقد كان النبي r يأمر الناس بالصيام في يوم عاشوراء, فقال الصحابة: فكنا نصوم ونُصَوِّمُ صبياننا} حتى إن الصبي إذا صاح محتاجاً إلى الطعام والشراب، يجعلونه يلعب ويتلهى ، حتى يأتي موعد الإفطار, هذا في يوم عاشوراء, فما بالكم بشهر رمضان؟!  

ورمضان فرصة للقيام بأمانة العمل: وكثير من الناس في نهار رمضان، ليس لديه استعداد أن يعمل, فقد يكون -مثلاً- تاجرا، أو عاملا، أو موظفاً, فتجده لا يقوم بواجبه، وربما إن اشتغل يستقبل الناس بأخلاق سيئة, لأن نفسه وأخلاقه سيئة, وهو مستعد للسب والشتم والحجة أنه صائم!! أين نحن من قول رسول الله r: {إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث، ولا يصخب، فإن سابه أحد أو شاتمه فليقل: إني صائم} هكذا علمنا الرسول عليه الصلاة والسلام، فما بال كثير من الناس يتعاملون في رمضان  في عملهم بأخلاق لا تليق, هذا ليس من رعاية الأمانة التي ائتمنك الله تبارك وتعالى عليها!

 ومن الأمانات امانة العمر! هذه النقطة تتعلق بأعظم أمانة على الإطلاق, وهي أمانة العمر، التي أُعطيناها لكي نستغلها فيما يرضي الله, ومع ذلك انظروا كيف نضيع هذه الأمانة في رمضان خاصة, فقد اعتدنا على أن الليل للسهر, والسهر على ماذا؟! لا أحتاج إلى أن أجيب, لأن بإمكان أي واحد أن يأخذ جولة في عدد الأماكن  في هذا البلدية, ليرى مجموعات من الشباب قد اجتمعوا على أمور بعضها محرم, وبعضها  أمور تافهة, ويظلون هكذا طيلة الليل! فإذا جاء النهار تحولوا إلى نيام.
لا يغيب عن أذهانكم أن السهر لغير حاجة مكروه، يقول رسول الله عليه الصلاة والسلام: {لا سمر -يعني سهر- إلا لمصلٍ أو ذاكر أو مسافر} والسهر في الخرافات من أعظم الآفات.
إخواني الكرام: رمضان فرصة لا تعوض, لأن نربي انفسنا ونزكيها ، ونحسن رعاية أولادنا، وفرصة لأن نصلح ما فسد من أخلاقنا, ونحافظ على اوقاتنا، والخائب كل الخيبة من خرج منه رمضان فعاد كما كان.
نسأل الله أن يتقبل منا ومنكم الصيام والقيام, وأن يغفر لنا ولكم الزلل والذنوب والآثام, اللهم أصلحنا وأصلح لنا وأصلح بنا, آمين.




 
صفحة محمد زراك على الفيس

                           https://www.facebook.com/profile.php?id=100003399131647


 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دروس ليالي رمضان : رمضان فرصة للقيام بالأمانات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاحرار  :: منتدى خطب الجمعة النصية-
انتقل الى: