منتدى الاحرار
السلام عليكم ورحمة الله

اهلا وسهلا بك زائرنا في منتدى الاحرا ر

نتشرف ان تكون احد افراد اسرة المنتدى

والتسجيل معنا في المنتدى

منتدى الاحرار

اهلا وسهلا بك يا زائر في منتدى الاحرار
 
الرئيسيةلـمـشـاركـات الـجـديـدةمركز رفع الصوراليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اهلا وسهلا بجميع اعضاء وزوار منتدى الاحرار نتمنى لكم قضاء اسعد الاوقات معنا ....... ادارة المنتدى
رسالة الى زوارنا الكرام إخواني زوار منتدى الاحرار الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....وبعد ... يوجد قسم افتتح من أجل أن تتواصلون معنا ويطيب لنا أن تسجلوا لنا انطباعاتكم ومرئياتكم عن المنتدى في هذه الصفحة وماذا يجب علينا تجاهكم وتجاه الأعزاء الأعضاء والأصدقاء معنا في المنتدى وما تودون رؤيته في منتدانا ونتمنى منكم تسجيل ملاحظاتكم أو ماترغبون في إضافته أو الاهتمام بها أو طرح فكرة معينة تريدون تحقيقها طبعاً الكتابة هنا لاتحتاج لتسجيل عضوية , فقط اذكرلنا اسمك الصريح , أو الاسم المستعار لتسجيل كلمة تفضلوا هـــنـــــا  

شاطر | 
 

 علاقة العبد بالمجتمع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زراك
عضو جديد
عضو جديد


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 20/01/2012
mms

مُساهمةموضوع: علاقة العبد بالمجتمع   السبت أبريل 14, 2012 3:00 pm


علاقة العبد
بالمجتمع



21
جمادى الأولى
1433 / 13 أبريل 2012



محمد زراك إمام المسجد الكبير بأولاد
برحيل تارودانت المغرب

أما
بعد فيا أيها الإخوة المؤمنون! أخرج الترمذي وقال حديث حسن، عن أبي ذر
جندب ابن جنادة، وأبي عبد الرحمان معاذ بن جبل أن
رسول الله صلى الله عليه
وسلم قال: اتَّقِ الله حيثما
كنتَ، وأتْبِعِ السَّيِّئَةَ الحسَنَةَ
تَمْحُهَا، وخالِقِ الناسَ
بخلُق حسن

اتق
الله حيثما كنت: هذه علاقتك بالله تعالى
.
وأتبعِ
السيئة الحسنة تمحها :هذه علاقتك بنفسك
.
وخالِقِ
الناس بخلقٍ حسن: هذه علاقتك بالمجتمع
.
وقد
قدمنا لكم في الجمعة الماضية علاقة العبد بنفسه، واليوم إن شاء الله سنرفع الستار
عن علاقة العبد بالمجتمع:



أيها المؤمنون: الإيمان بتعريف جامع مانع هو
الأخلاق، فمن زاد عليك في الأخلاق زاد
عليك في الإيمان.
وقد
جمعت لكم طائفة من أصحّ الأحاديث الشريفة،
هذه الأحاديث تبين علاقة الإيمان بالأخلاق: عن جابر بن سمرة t أن النبي r
قال:



أحسن الناس إسلاماً أحسنهم خُلقاً .....من الدر
المنثور



وعن أبي جعفر أن
النبي
r قال: أكمل
المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقاً
....من الجامع لأحكام القرآن


وأخرج الطبراني عن أسامة بن شريكt أن النبيr قال: أحب عباد الله إلى الله تعالى ؟ قال: أحسنهم
أخلاقاً



وإن من أقرب المؤمنين مجلساً من رسول الله r يوم القيامة أحسنهم خلقاً


وأخرج أبو داود والترمذي عن أبي الدرداءt أن النبيr قال: مَا مِنْ شَيْءٍ أَثْقَلُ فِي مِيزانِ المؤمِنِ
يَوْمَ الْقِيامَةِ مِنْ خُلُقٍ حَسَنٍ



وأخرج أبو داود عن عائشة أم المؤمنينt أن النبيr قال: إِنَّ المؤمنَ لَيُدْرِكُ
بِحُسْنِ خُلُقهِ دَرَجَةَ الصَّائِمِ القَائِمِ



وأخرج الطبراني عن عبد الله بن عباسt أن النبيr قال: الخلق الحسن يذيب الخطايا كما
يذيب الماء الجليد، والخلق السوء يفسد العمل كما يفسد الخل العسل



إلى غير ذلك من الأحاديث التي تؤكد أن الخُلق الحسن
هو كل شيءٍ في الدين، وحينما تلغى الأخلاق يلغى الدين
.
إخوانا
الكرام! لا أحد من الأجانب يأتي ليدخل دين الله بسبب صلاتكم، لا يدخل الإسلام بصيامكم،
ولا بقيامكم الليل،
لاكن يمكن ذلك بأخلاقكم الحسنة، المعاملة الطيبة أساس في دخول الناس في دين الله
أفواجاً
:


والله أيها الأخوة، بالإمكان أن يدخل غير المسلمين في الإسلام أفواجاً بالمعاملة الطيبة، ما
الذي شَد الناس إلى رسول
الله ؟ المعاملة الطيبة،
روى مسلم عن أبي هريرة رضي
الله عنه قال
بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم خيلاً قبل نجد، فجاءت
برجل يقال له
: ثمامة بن أثال سيدُ أهل اليمامة،
فربط الصحابة
ثمامة بنَ أثال في
سارية من سواري المسجد النبوي- فدخل النبي
r المسجد فوجد ثمامة مربوطاً
فعرفه -لأن
ثمامة كان
سيداً في قومه- فأقبل عليه رسول الله
r وقال له: ماذا عندك يا ثمامة ؟ قال: عندي
خير يا محمد! إن تقتل تقل ذا دم! -يعني: إن قتلتني قتلت رجلاً
له
مكانته في قبيلته، وستأخذ قبيلتي بثأري وإن تُنْعِم تنعم على شاكر- يعني: فإن
أطلقتني سأعترف لك بهذا
الجميل وسأشكره لك ما حييت- وإن كنت تريد مالاً فسل تعط
من المال ما شئت،
فتركه صاحب الخلق الكريم r، وفي اليوم
الثاني دخل النبي
rالمسجد فأقبل على ثمامة فقال
له: ماذا عندك يا
ثمامة قال:
عندي ما قلت لك يا محمد! إن تقتل تقتل ذا دم، وإن تنعم تنعم على
شاكر،
وإن كنت تريد المال فسل تعط من المال ما شئت، فتركه صاحب الخلق
الكريم
صلى الله عليه وسلم، وفي اليوم الثالث دخل النبي صلى الله عليه وسلم
المسجد
فأقبل على
ثمامة فقال:
ماذا عندك يا
ثمامة قال:
عندي ما قلت لك يا محمد! إن تقتل تقتل ذا دم وإن تنعم تنعم على شاكر،
وإن
كنت تريد المال فسل تعط من المال ما شئت، فقال المصطفى: أطلقوا
ثمامة .. أطلقوا ثمامة لا نريد
فدية ولا مالاً، بل ولا نلزمه بالإسلام، ولا نكرهه على الإيمان أطلقوا
ثمامة فانطلق ثمامة . بعد أن فكوا قيده وانطلق إلى أقرب نخل إلى جوار المسجد النبوي فاغتسل، ثم عاد
مرة أخرى إلى مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أشهد أن لا
إله
إلا الله وأشهد أنك رسول الله
ثم قال : يا رسول الله! والله ما كان على وجه الأرض وجه أبغض إلي من وجهك، فأصبح وجهك
الآن أحب الوجوه كلها إلي، والله ما كان على الأرض دين أبغض إلي من
دينك،
فأصبح دينُك أحبَّ الدين كله إلي، والله ما كان على الأرض بلدٌ أبغض
إلي من
بلدك فأصبح بلدك أحبَّ البلاد كلها إلي!



أرأيتم أيها الأحباب كيف دخل هذا الرجل في
الإسلام بسبب حسن معاملة رسول الله
r
رحمته،
تواضعه، حلمه، وفاؤه، أدبه، ما هذا
الأدب يا رسول الله ؟ أنا أتمنى
أن تفهموا هذه الحقيقة: والله ما لم نكن
أخلاقيين
بكل معاني الكلمة، لا أحد يفكر أن يدخل في هذا الدين، قسوة، وسوء المعاملة: توجد
قصص لا تعد ولا تحصى
.
يروى
أن طفلا دخل ليصلي في مسجد، ووجد صفا واحدا ؟ الصف الأول طبعاً، لا يوجد غير صف
واحد، إنسان عنيف قاس جاهل رأى الطفل في الصف الأول
فدفعه، يقسم ذلك الطفل بالله العظيم
أنه خرج من المسجد مذ تلك
اللحظة، وترك الصلاة لخمسة و خمسين عاماً، من هذا الموقف العنيف
.
قصة
أخرى تقابل هذه: طفل دخل للمسجد ليصلي، سُرق
حذاءه
والحذاء جديد، بكى بكاءً مراً، فجاء رجل وقور محسن فأخذه إلى محل أحذية، ، فاشترى
له حذاء جديداً أجمل من حذائه الذي سُرق، يقسم بالله العظيم أن هذا
الطفل ما فاته فرض صلاة في حياته.
لذلك
قلت لكم في بداية الخطبة: الإيمان هو الخلق، فمن زاد عليك في الخلق زاد
عليك في الإيمان.


اللهم اهدنا لأحسن
الأخلاق، فإنه لا يهدي لأحسنها إلا أنت. أقول قولي هذا..




الخطبة الثانية


الحمد لله....


أيها الإخوة في الله: بعد هذا كله، لنتأمل في واقع
أخلاقنا، وسلوكنا مع أنفسنا، وأهلينا، وإخواننا المسلمين
.
إن
الواقع في هذا الشأن مرير، يبعث على الأسى، فقد زهد كثير من الناس
رجالاً ونساء، شباباً وشيباً، بأخلاق القرآن في
الوقت الذي نشط فيه أعداء
الإسلام بنشر الغزو الأخلاقي بختلف
الوسائل، في مجتمعات المسلمين وأسرهم، فعمَّ الفساد والفِسق، وانتشرت المخالفات
والمنكرات، وساد سوء الأخلاق، وقلة الحياء في سلوك
كثيرٍ من الناس
ومعاملاتهم.

فهل
من عودة يا أمة الأخلاق لأخلاق القرآن والسنة؟

هل
من يقظة يا شباب الإسلام! ترشد إلى المثُل العليا، وتُبعد عن سفاسف الأخلاق ومساوئ
الأعمال؟

هل
من رجعة يا أخوات الإسلام! إلى التزام أخلاق الدين القويم، بالمحافظة
على الحجاب والعفاف والستر والحِشمة، والبُعد عن
الاختلاط والتبرج والسفور
وقلة الحياء؟

هل
من عودة صادقة يا أمة الإسلام! إلى خلق الإسلام في حياتنا بكل جوانبها؟


هذا
الرجاء والأمل، وعلينا الصدق والعمل. والله المستعان
.
فاتقوا
الله -عباد الله- وتخلقوا بأخلاق الإسلام
الفاضلة،
واحذروا التأثر بأخلاق غير المسلمين، وروِّضوا أنفسكم على الأخذ
بمكارم الأخلاق، فالنفس هى مصدرها، فعنها تصدر
الفضائل بتوفيق الله.



هذا وأكثروا من الصلاة والسلام على رسول الله
وارض اللهم عن الخلفاء الراشدين،
الأئمة المهديين، أبي بكر وعمر وعثمان
وعلي،
وارض اللهم عن الصحابة أجمعين، وعن التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى
يوم
الدين، وعنا معهم بمنك وكرمك وإحسانك يا أكرم الأكرمين
.
أمير المؤمنين
محمدا السادس اللهم وفقه لهداك، واجعل عمله في رضاك، وأعنه على
طاعتك
يا ذا الجلال والإكرام، اللهم انصر به وعلى يديه، اللهم احفظه في ولي
عهده
وفي كافة أسرته الشريفة يارب العالمين
.
اللَّهُمَّ اجْعَلْ قُلُوبَنَا
مُطْمَئِنَّةً بِحُبِّكَ، وَأَلْسِنَتَنَا رَطْبَةً بِذِكْرِكَ،
وَجَوَارِحَنَا
خَاضِعَةً لِجَلاَلِكَ. اللَّهُمَّ اجْعَلْ خَيْرَ
أَعْمَارِنَا
أَوَاخِرَهَا، وَخَيْرَ أَعْمَالِنَا خَوَاتِمَهَا، وَخَيْرَ
أَيَّامِنَا
يَوْمَ نَلْقَاكَ.اللهم اغفر لنا ذنوبنا كلها دقها وجلها أولها
وآخرها
سرها وعلنها. اللهم اغفر لنا ما قدمنا وما أخرنا وما أسررنا وما
أعلنا
وما أنت أعلم به منا أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت.اللهم
اغفر
لنا جدنا وهزلنا وخطأنا وعمدنا.اللهم إنا نستغفرك إنك كنت غفار فأرسل
السماء
علينا مدرارا. اللهم أغث قلوبنا بالإيمان وديارنا بالمطر. اللهم
أغثنا,
اللهم أغثنا, اللهم أغثنا. اللهم ارفع عنا الغلاء والوباء والزلازل
والمحن
والفتن كلها ما ظهر منها وما بطن. اللهم اغفر لنا ولوالدينا
وللمسلمين
والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمار العبيدي
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar









الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3801
تاريخ التسجيل : 12/09/2010
العمر : 31
الموقع : العراق


مُساهمةموضوع: رد: علاقة العبد بالمجتمع   السبت أبريل 14, 2012 4:00 pm

يارك الله فيك اخي

وجزاك الله خيرا












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ammaralabede.yoo7.com
 
علاقة العبد بالمجتمع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاحرار  :: منتدى خطب الجمعة النصية-
انتقل الى: