منتدى الاحرار
السلام عليكم ورحمة الله

اهلا وسهلا بك زائرنا في منتدى الاحرا ر

نتشرف ان تكون احد افراد اسرة المنتدى

والتسجيل معنا في المنتدى

منتدى الاحرار

اهلا وسهلا بك يا زائر في منتدى الاحرار
 
الرئيسيةلـمـشـاركـات الـجـديـدةمركز رفع الصوراليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اهلا وسهلا بجميع اعضاء وزوار منتدى الاحرار نتمنى لكم قضاء اسعد الاوقات معنا ....... ادارة المنتدى
رسالة الى زوارنا الكرام إخواني زوار منتدى الاحرار الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....وبعد ... يوجد قسم افتتح من أجل أن تتواصلون معنا ويطيب لنا أن تسجلوا لنا انطباعاتكم ومرئياتكم عن المنتدى في هذه الصفحة وماذا يجب علينا تجاهكم وتجاه الأعزاء الأعضاء والأصدقاء معنا في المنتدى وما تودون رؤيته في منتدانا ونتمنى منكم تسجيل ملاحظاتكم أو ماترغبون في إضافته أو الاهتمام بها أو طرح فكرة معينة تريدون تحقيقها طبعاً الكتابة هنا لاتحتاج لتسجيل عضوية , فقط اذكرلنا اسمك الصريح , أو الاسم المستعار لتسجيل كلمة تفضلوا هـــنـــــا  

شاطر | 
 

 الحذر من سوء الخاتمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد العبيدي
مشرف الصوتيات الاسلامية
مشرف الصوتيات الاسلامية
avatar






الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1291
تاريخ التسجيل : 16/09/2010
العمر : 26
الموقع : العراق


مُساهمةموضوع: الحذر من سوء الخاتمة    الأربعاء نوفمبر 16, 2011 7:56 am


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:
مدخل:
يقول ابن الجوزي -رحمه الله-: "لابد من لقاء البلاء ولو لم يكن إلا عند صَرْعة الموت، فإنها إن نزلت -والعياذ بالله- فلم تجد معرفة توجب الرضا أو الصبر؛ أخرجت إلى الكفر، ولقد سمعت بعض من كنت أظن فيه كثرة الخير وهو يقول في ليالي موته: "ربي هو ذا يظلمني" -تعالى الله عن قوله-.
قال ابن الجوزي: "فلم أزل منزعجًا مهتمًّا بتحصيل عُدَّة ألقى بها ذلك اليوم" صيد الخاطر.
وقد ذكر ابن القيم -رحمه الله-: "أن من أعظمِ الفقه أن يخاف الرجل أن تخدَعَه ذنوبه عند الموت، فتحول بينه وبين الخاتمة الحُسنى" الداء والدواء.
فهل فكرتَ ـ أيها القارئ ـ وفكرتِ ـ أيتها القارئة ـ في هذه اللحظات الأخيرة من العمر بماذا يختم لكَ أو لكِ؟، إن الأمر عظيم! والخطب جسيم! كيف لو ختم لأحدنا في آخر عمره بخاتمة السوء؟! نسأل العافية!
معنى سوء الخاتمة:
"سوء الخاتمة على رتبتين: إحداهما أعظم، وهو: أن يغلب على القلب -والعياذ بالله- شك، أو جحود عند سكرات الموت وأهواله؛ فيقتضي ذلك العذاب الدائم.
والثانية دونها، وهي: أن يسخط الأقدار، ويتكلم بالاعتراض، أو يجور في وصيته، أو يموت مصرًا على ذنب من الذنوب" مختصر منهاج القاصدين. أو يختم له بتعلق بالدنيا.
فسوء الخاتمة أن "يختم له بما يوجب له الخلود في نار جهنم، أو بما يوجب له دخولها فترة ـ إن لم يغفر له الله جل وعلا ـ" التحذير من سوء الخاتمة للسحيباني.
التخويف من سوء الخاتمة:
"كم سمعنا عمن آمن ثم كفر، وكم رأينا من استقام ثم انحرف" التحذير من سوء الخاتمة.
أخرج البخاري من طريق أبي غسان قال: حدثني أبو حازم عن سهل بن سعد الساعدي -رضي الله عنه- قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (إِنَّ الْعَبْدَ لَيَعْمَلُ ـ فِيمَا يَرَى النَّاسُ ـ عَمَلَ أَهْلِ الْجَنَّةِ، وَإِنَّهُ لَمِنْ أَهْلِ النَّارِ، وَيَعْمَلُ ـ فِيمَا يَرَى النَّاسُ ـ عَمَلَ أَهْلِ النَّارِ وَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِـ وَإِنَّمَا الأَعْمَالُ بِخَوَاتِيمِهَا) (رواه البخاري ومسلم)، وفي موضع آخر: (وَإِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالْخَوَاتِيمِ) (رواه البخاري).
وفي الصحيحين عن عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- قال: حَدَّثَنَا رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- وَهُوَ الصَّادِقُ الْمَصْدُوقُ: (إِنَّ أَحَدَكُمْ يُجْمَعُ خَلْقُهُ فِي بَطْنِ أُمِّهِ أَرْبَعِينَ يَوْمًا، ثُمَّ يَكُونُ فِي ذَلِكَ عَلَقَةً مِثْلَ ذَلِكَ، ثُمَّ يَكُونُ فِي ذَلِكَ مُضْغَةً مِثْلَ ذَلِكَ، ثُمَّ يُرْسَلُ الْمَلَكُ؛ فَيَنْفُخُ فِيهِ الرُّوحَ، وَيُؤْمَرُ بِأَرْبَعِ كَلِمَاتٍ بِكَتْبِ رِزْقِهِ، وَأَجَلِهِ، وَعَمَلِهِ، وَشَقِيٌّ أَوْ سَعِيدٌ، فَوَالَّذِي لا إِلَهَ غَيْرُهُ إِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ حَتَّى مَا يَكُونُ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلا ذِرَاعٌ، فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ؛ فَيَدْخُلُهَا، وَإِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ حَتَّى مَا يَكُونُ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلا ذِرَاعٌ، فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ؛ فَيَدْخُلُهَا) (رواه البخاري ومسلم واللفظ له).
قال ابن حجر -رحمه الله-: "وفيه الحث على الاستعاذة بالله -تعالى- من سوء الخاتمة" فتح الباري.
لم لا وقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (يُبْعَثُ كُلُّ عَبْدٍ عَلَى مَا مَاتَ عَلَيْهِ) (رواه مسلم)، وفي لفظ: (مَنْ مَاتَ عَلَى شَيْءٍ؛ بَعَثَهُ اللهُ عَلَيْهِ) (رواه أحمد، وصححه الألباني).
قال ابن القيم -رحمه الله-: "العمر بآخره، والعمل بخاتمته، من أحدث قبل السلام؛ بطل ما مضى من صلاته، ومن أفطر قبل غروب الشمس؛ ذهب صيامه ضائعًا، ومن أساء في آخر عمره؛ لقِي ربه بذلك الوجه" الفوائد.
وانظر إلى أدعيته -صلى الله عليه وسلم-؛ تعرف مدى اعتنائه بهذا الأمر: فعن أنس -رضي الله عنه- قال:كَانَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يُكْثِرُ أَنْ يَقُولَ: (يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ، ثَبِّتْ قَلْبِي عَلَى دِينِكَ) (رواه الترمذي، وصححه الألباني).
ومن دعائه -صلى الله عليه وسلم-: (وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ يَتَخَبَّطَنِي الشَّيْطَانُ عِنْدَ الْمَوْتِ) (رواه أبو داود والنسائي، وصححه الألباني).
قال الخطابي -رحمه الله-: "هو أن يستولي عليه الشيطان عند مفارقة الدنيا، فيضله، ويحول بينه وبين التوبة، أو يعوقه عن إصلاح شأنه، والخروج من مظلمة تكون قبله، أو يؤيسه من رحمة الله، أو يتكره الموت، ويتأسف على حياة الدنيا، فلا يرضى بما قضاه الله من الفناء، والنقلة إلى الدار الآخرة؛ فيختم له بالسوء، ويلقى الله وهو ساخط عليه" معالم السنن (1/ 257،258)، ونقله عنه بنحوه السيوطي في شرحه على النسائي (8/282،283).
وكان -صلى الله عليه وسلم- يستعيذ من فتنة المحيا والممات: (وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ) (متفق عليه).
قال ابن حجر -رحمه الله-: "قوله: (فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ)، قال ابن دقيق العيد: فتنة المحيا: ما يعرض للإنسان مدة حياته من الافتتان بالدنيا والشهوات والجهالات، وأعظمها -والعياذ بالله-: أمر الخاتمة عند الموت، وفتنة الممات يجوز أن يُراد بها: الفتنة عند الموت أضيفت إليه؛ لقربها منه، ويكون المراد بفتنة المحيا ـ على هذا ـ: ما قبل ذلك، ويجوز أن يراد بها: فتنة القبر" فتح الباري.
وقال العيني -رحمه الله-: "وفتنة المحيا: أن يفتتن بالدنيا، ويشتغل بها عن الآخرة، وفتنة الممات: أن يخاف عليه من سوء الخاتمة عند الموت وعذاب القبر مما يعرض له عند مساءلة الملكين، ومشاهدة أعماله السيئة في أقبح الصور ـ أعاذنا الله منه بمنه وكرمه ـ" عمدة القاري.
وكان -صلى الله عليه وسلم- يتعوذ "مِنْ دَرَكِ الشَّقَاءِ" (رواه البخاري ومسلم).
قال السندي -رحمه الله-: "قوله: "وَمِنْ دَرَكِ الشَّقَاءِ": الدَرَك ـ بفتحتين، وحكي سكون الثاني ـ: اللَّحاق، والشقاء ـ بالفتح والمد ـ: الشدة، أي: من لَحاق الشدة، وقال السيوطي: والمراد بالشقاء: سوء الخاتمة ـ نعوذ بالله منه ـ"السندي على النسائي.
"كم من وجوه خاشعة وقع على قصص أعمالها (عَامِلَةٌ نَاصِبَةٌ . تَصْلَى نَارًا حَامِيَةً) (الغاشية:3-4)، كم مَن شارَفَ مركبُه ساحلَ النجاة فلما هَمَّ أن يرقى لعب به موج الهوى؛ فغرق، الخلق كلهم تحت هذا الخطر، قلوب العباد بين أصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء، قال بعضهم: "ما العجب ممن هلَك كيف هلَك؟، إنما العجب ممن نجا كيف نجا؟" لطائف المعارف.
ها هو عبيد الله بن جحش أسلم ثم "مات نصرانيًّا بأرض الحبشة، وتزوج النبي -صلى الله عليه وسلم- امرأته أم حبيبة بنت أبي سفيان بعده" "الإصابة (7/4)، وانظر جلاء الأفهام (276،280)"، فهل من خائف؟! وهل من معتبر؟!

منقول من منتدي الجزيرة توك لمعرف بأسم المستغيث برحمة الله
ونقلته لما فيه من فائدة عظيمة
اللهم جازي الكاتب خيرا وارزقنا واياه الجنة
اللهم اجعل عملنا صالحا ولوجهك خالصا


المصدر: منتديات قناة صفا






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahraralislam.assoc.co/
نهلـــــة
مشرفة القسم العام
مشرفة القسم العام
avatar









الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1667
تاريخ التسجيل : 11/02/2011
الموقع : بلاد النيل


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الأربعاء نوفمبر 16, 2011 8:23 am

نسال الله ان يحسن خاتمتنا

بارك الله فيك اخي

وجزاك الله خيرا








لن أستطيع تغيير الماضي،

ولستُ الآن قادرةً على أن أعلم
ما سيجيء، فلماذا أندم أو أقلق ؟!







[b]هنا

كتاب نهاية العالم
[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد العبيدي
مشرف الصوتيات الاسلامية
مشرف الصوتيات الاسلامية
avatar






الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1291
تاريخ التسجيل : 16/09/2010
العمر : 26
الموقع : العراق


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الأربعاء نوفمبر 16, 2011 10:28 am

وفيك بارك الله اختي






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahraralislam.assoc.co/
المجهول
نجم المنتدى
نجم المنتدى
avatar




الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2974
تاريخ التسجيل : 26/09/2010
الموقع : في بيتنا


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الجمعة نوفمبر 18, 2011 1:28 pm

بارك الله فيك اخي

ابن العراق

وجزاك الله خيرا






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حامل المسك
نائب المدير
نائب المدير








الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2526
تاريخ التسجيل : 22/09/2010
العمر : 35
الموقع : العراق الجريح


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الجمعة نوفمبر 18, 2011 4:30 pm

بارك الله فيك

اخي الغالي

نسال الله تعالى حسن الخاتمة

نقل مميز اخي






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو مصعب
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

عدد المساهمات : 897
تاريخ التسجيل : 16/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    السبت نوفمبر 19, 2011 6:52 am

بارك الله فيك اخي الغالي وجزاك الله خير






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]<br><br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد العبيدي
مشرف الصوتيات الاسلامية
مشرف الصوتيات الاسلامية
avatar






الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1291
تاريخ التسجيل : 16/09/2010
العمر : 26
الموقع : العراق


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    السبت نوفمبر 19, 2011 10:40 am

وفيكم بارك الله


شكرا لمروركم العطر






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahraralislam.assoc.co/
ابو الوليد
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 605
تاريخ التسجيل : 14/08/2011
mms

مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 5:37 am

نسال الله ان يحسن خاتمتنا

بارك الله فيك اخي

وجزاك الله خيرا







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد العبيدي
مشرف الصوتيات الاسلامية
مشرف الصوتيات الاسلامية
avatar






الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1291
تاريخ التسجيل : 16/09/2010
العمر : 26
الموقع : العراق


مُساهمةموضوع: رد: الحذر من سوء الخاتمة    الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 11:23 am

وفيك بارك الله اخي






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahraralislam.assoc.co/
 
الحذر من سوء الخاتمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاحرار  :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: